يقتل زوجته ويحرق جثتها بعد عوتهم من السعودية
يقتل زوجته ويحرق جثتها بعد عوتهم من السعودية

يقتل زوجته ويحرق جثتها بعد عوتهم من السعودية

قضت محكمة أردنية الأربعاء بحبس زوج 10 سنوات مع الأشغال الشاقة بدلاً من 20 سنة ارتكب جريمة بحق زوجته عندما قام بقتلها خنقا بوسطة «المنديل» ثم حرق جثتها في الغابة شمال البلاد.
ووجهت المحكمة على المتهم جناية القتل العمد والحكم عليه بموجب التهمة المعدلة من جناية القتل العمد بعد أن أسقطت عائلة الزوجة المغدورة الحق الشخصي. بحسب موقع “رؤيا” الإخباري.
وفي تفاصيل الواقعة، وفق لائحة الاعتراف التي أدلى بها المتهم أمام المحكمة، فإنه قام بقتل زوجته العشرينية خنقا بالمنديل الذي كانت ترتديه ثم أحرقها عندما سكب البنزين عليها في غابة «برقش» شمال الأردن.
وأضاف المتهم أنه بعد ارتكابه الـ”جريمة” عاد إلى المنزل واتصل بعائلة زوجته المغدورة يسألهم فيما إذا كانت قد توجهت إليهم، فأخبروه بأنها لم تحضر، فأبلغهم أنها غادرت المنزل، ولا يستطيع العثور عليها، ثم بدأ بالبحث عنها رفقة عائلتها، وبعد أربعة أيام على اختفائها أبلغ الشرطة.
وأوضح أن الشرطة بدأت بالبحث عن زوجته المغدورة دون أن يشعر أحدا أنه قام بقتلها، لافتا إلى أنه بعد شهر من الحادثة عثرت الشرطة على سيدة متفحمة في غابات برقش.
وتابع بأنه تم نقل الجثة المتفحة للطب الشرعي لتشريحها ليتبين أنها زوجته، ثم بدأت الشرطة بفتح التحقيقات لكشف ملابسات الحادثة، فبدأت بالتحقيق معه لأنه زوجها لكنه اعترف مباشرة بارتكاب الـ”جريمة”.
وعن سبب قتلها، قال الزوج في اعترافاته أن زوجته كانت تخرج من المنزل كثيرا، وحتى أثناء وجودهما في السعودية حيث مكثا هناك عامين، ثم عادا إلى الأردن، وبعد عودتهم بأيام غادرت زوجته المنزل فراوده الشك أنها في منزل عمتها، فذهب إلى هناك وشاهدها تخرج من منزل عمتها برفقة شخص فأخذ يراقبها حيث ذهبت معه إلى غابات برقش.
وأوضح أنه بعد مغادرة الشخص وهما في الغابة، توجه إليها دون أن يشعر فقام بخنقها بالمنديل الذي كانت ترتديه ثم سكب عليها البنزين وأشعل بجثتها النار وتركها حتى تفحمت الجثة.

 

المصدر : وكالات