"الرؤية الشمسية" السعودية تفوق نظيراتها بالعالم 100 مرة
"الرؤية الشمسية" السعودية تفوق نظيراتها بالعالم 100 مرة

"الرؤية الشمسية" السعودية تفوق نظيراتها بالعالم 100 مرة صحيفة أخبارنا نقلا عن الصحوة نت ننشر لكم "الرؤية الشمسية" السعودية تفوق نظيراتها بالعالم 100 مرة، "الرؤية الشمسية" السعودية تفوق نظيراتها بالعالم 100 مرة ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا صحيفة أخبارنا ونبدء مع الخبر الابرز، "الرؤية الشمسية" السعودية تفوق نظيراتها بالعالم 100 مرة.

صحيفة أخبارنا تفتتح المملكة العربية #السعودية "صفحة" جديدة في تاريخ صناعة الطاقة الشمسية والمشاريع الكهروضوئية، عبر إعلانها بالتعاون مع "سوفت بنك" عن أكبر مشروع للطاقة الشمسية في العالم لإنتاج 200 غيغاواط في السعودية بقيمة تصل إلى 200 مليار دولار.

 

لا يمكن وصف هذا الإعلان إلا بـ"الحدث التاريخي" استنادا إلى معيارين: ضخامة التمكن الإنتاجية وسرعة الإنجاز والتنفيذ.

 

من يعود إلى أهداف #رؤية_2030، يجد أن الممكلة قد وضعت نصب عينيها الوصول إلى 9.5 غيغاواط من الطاقة المتجددة بحلول عام 2023، أما اليوم وبحسب "الرؤية الشمسية" السعودية - سوفت بنك، سيتم إنتاج 7.2 غيغاواط كمرحلة أولية بدءا من منتصف العام 2019، وبالتالي هناك قفزة كبيرة في مهلة الإنجاز.

 

لعل من أبرز المزايا التنافسية لهذا المشروع، تتمثل في اختفاء أوجه المقارنة مع المشاريع الكهرضوئية الأخرى المخطط لها في أكثر دول العالم تقدماً، بحيث لا تصل أضخم هذه المشاريع لتوليد أكثر من 2 غيغاواط كحد أقصى.

المملكة تنتج مليون طن من "السيليكا"

اللافت هو أن المواد الخام الداخلة في المشروع "السيليكا" ستمنح مجاناً، في حين أن سلاسل الإمداد للمواد الخام هي متاحة ومتوفرة في شمال وشرق المملكة، وأيضاً في جنوب الرياض ما يعطيها ميزة تنافسية.

 

وبحسب أرقام #وزارة_الطاقة_السعودية في العام 2016، فإن المملكة تنتج مليون طن من "رمل السيليكا" فـي صناعة الزجاج والصناعات الكيمياوية، وأغراض مواد البناء الخالية من الشوائب والأكاسيد.

 

وتسعى السعودية لاستخدام هذه الرمال المتوافرة بأنواع جيدة، في عدد من مناطق المملكة، لتصنيع الألواح المستخدمة في إنتاج الطاقة الشمسية، ومن ثم تحويل المملكة إلى دولة رائدة في الطاقة الشمسية، والمواد الأساسية لإنتاجها.

 

ولكن ما هي مادة "السيليكا"؟

السيليكا هي صخور رملية بيضاء شديدة النقاوة تحتوي على نسبة عالية من السيليكا (SiO2 أكثر من 99.99%) تتكون بشكل رئيسي من حبيبات معدن الكوارتز، وتحتوي على كمية قليلة من الشوائب والمعادن الثقيلة (0.1%).

 

توضح مصادر مطلعة لـ"العربية.نت"، أن تواجد مناجم وحقول "السيليكا" في الكثير من مناطق الممكلة وفّر 25% من كلفة المشروع الإجمالية التي تصل إلى 200 مليار دولار، فضلا عن المواد الأخرى التي تصنع محلياً مثل الألمنيوم والبلاستيك والمواد التي تدخل في البتروكيماويات وغيرها من المواد الخام التي كانت ستدخل في الكلفة النهائية.

 

وتقول المصادر إن لدى السعودية قدرات منافسة دولياً في تصنيع مختلف المواد المستخدمة في تقنيات #الطاقة_الشمسية ، ومنها شدة نقاوة مادة السيليكا، وهي عصب صناعات الكهروضوئيات التي تجعل السعودية مرشحة بقوة لأن تصبح نموذجاً مهماً لإنتاج الطاقة المتجددة، لاسيما أن الخلايا الشمسية الكهروضوئية تستغرق وقتا طويلا.

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع صحيفة أخبارنا . صحيفة أخبارنا، "الرؤية الشمسية" السعودية تفوق نظيراتها بالعالم 100 مرة، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : الصحوة نت