«قرارات صارمة» بعد مقتل الأنبا إبيفانيوس.. الأبرز في صحف الْـجمعـةَ
«قرارات صارمة» بعد مقتل الأنبا إبيفانيوس.. الأبرز في صحف الْـجمعـةَ

«قرارات صارمة» بعد مقتل الأنبا إبيفانيوس.. الأبرز في صحف الْـجمعـةَ صحيفة أخبارنا نقلا عن المصرى اليوم ننشر لكم «قرارات صارمة» بعد مقتل الأنبا إبيفانيوس.. الأبرز في صحف الْـجمعـةَ، «قرارات صارمة» بعد مقتل الأنبا إبيفانيوس.. الأبرز في صحف الْـجمعـةَ ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا صحيفة أخبارنا ونبدء مع الخبر الابرز، «قرارات صارمة» بعد مقتل الأنبا إبيفانيوس.. الأبرز في صحف الْـجمعـةَ.

صحيفة أخبارنا اشترك لتصلك أهم الأخبار

سلطت صحف القاهرة الصادرة اليوم الجمعة، الضوء على تقليد الرئيس عبدالفتاح السيسي، القائد الأعلى للقوات المسلحة، أوائل الخريجين في دفعة 156 من معهد ضباط الصف المعلمين بالتل الكبير، نوط الواجب العسكري من الطبقة الثالثة.
كما تابعت الصحف متابعة رئيس مجلس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولي لمشروع تطوير منطقة سور مجرى العيون، وإعادة إبراز روقنها الحضاري لتمثل إضافة جديدة على خارجة المقاصد السياحية والأثرية، وأبرزت أيضا قرارات لجنة الرهبنة وشؤون الأديرة بالمجمع المقدس برئاسة البابا تواضروس الثاني بشأن ضبط شؤون الأديرة والرهبنة، وذلك بعد الصلاة ومناقشات واسعة في ضوء حادث وفاة الأنبا ابيفانيوس رئيس دير القديس أبومقار بوادي النطرون.
وفي الشأن العربي، واصلت الصحف متابعتها للوضع في سوريا في ضوء عرض روسيا عناصر من الشرطة العسكرية في هضبة الجولان وإقامتها ثمانية مواقع للمراقبة، وفي اليمن تناقلت الصحف إعلان الحكومة الشرعية تأييدها لجهود التحالف العربي لاتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لحماية الملاحة البحرية في منطقة جنوب البحر الأحمر وباب المندب الإستراتيجية.
وفي الشأن الدولي، اهتمت الصحف بما يدور في زيمبابوي وانتشار الجيش في العاصمة هراري تزامنا مع إعلان الرئيس المؤقت إمرسون منانجاجوا‬ إجراء محادثات مع زعيم المعارضة والمرشح الرئاسي ‬نلسون شاميسا لإنهاء أزمة الانتخابات «‬بشكل سلمي».
محليا، أوردت صحف (الأهرام) و(الأخبار) و(الجمهورية) أن الرئيس عبدالفتاح السيسي، القائد الأعلى للقوات المسلحة شهد أمس الاحتفال بتخريج الدفعة 156 من معهد ضباط الصف المعلمين (دفعة الشهيد البطل مساعد أول عطية صالح محمدين حسن)، التي تعد بمثابة دماء جديدة تتدفق داخل شرايين القوات المسلحة بعد أن تم إعدادهم وتأهيليهم علميا وعسكريا بما يتناسب مع دورهم الفعال داخل القوات المسلحة بمختلف أفرعها وتخصصاتها.
وذكرت الصحف أن الرئيس السيسي كرم أوائل الدفعة ومنحهم نوط الواجب العسكري من الدرجة الثالثة، كما كرم أسرة الشهيد البطل عطية صالح.. كما أبرزت الصحف لمسة طلبة المعهد؛ وفاء لشهداء الوطن الأبرار الذين ضحوا بكل غال ونفيس من أجل رفعة الوطن وصون كرامته، حيث سطر الطلبة بأجسادهم لوحة، وهتفوا من أعماق قلوبهم (المجد للشهداء).
وأضافت الصحف أن الاحتفال تضمن عرضاً للتدريب التخصصي للطلبة الخريجين، ويعد التدريب التخصصي عماد العملية التعليمية التي تهدف إلى تأهيل الطلبة للانخراط في صفوف وحدات وتشكيلات القوات المسلحة، وتم تطوير جميع عناصر العملية التعليمية بالشكل الذي يؤدي إلى استيعاب التطور التكنولوجي؛ بما يحقق الكفاءة في استخدام الاسلحة والمعدات، وظهرت في ساحة العرض ناقلات للاسلحة التخصصية من القوات البحرية والقوات الجوية وقوات الدفاع الجوي والتدريب المهني استعرض خلالها الطلبة ما وصلوا إليه من مستوى راق يؤهلهم ليكونوا إضافة قوية لصفوف القوات المسلحة قادرين على تنفيذ كافة المهام التي تسند إليهم بدقة وكفاءة عالية.
إلى ذلك، تناقلت الصحف تأكيد رئيس مجلس الوزراء الدكتور مصطفي مدبولي اهتمام الحكومة بمشروع تطوير منطقة سُوَر مجرى العيون وإعادة إبراز رونقها الحضاري لتمثل اضافة جديدة على خارطة المقاصد السياحية والأثرية.
وذكرت صحيفة (الأخبار) أن رئيس الوزراء أكد- خلال متابعته الموقف التنفيذي لتطوير المنطقة بعد نقل المدابغ إلى منطقة الروبيكي في اجتماع عقده بحضور وزيري المالية والتجارة والصناعة، ومحافظ القاهرة، ونائب وزير الإسكان للتنمية العمرانية- أن هذا المشروع يعد جزءاً ضمن تصور شامل لإعادة القاهرة كمدينة للتراث والفنون.
ونشرت الصحيفة أنه تم الاتفاق خلال الاجتماع على إعداد بروتوكول سيتم توقيعه بين وزارة المالية، ومحافظة القاهرة، وهيئة المجتمعات العمرانية الجديدة، للتعاون في تطوير منطقة سور مجري العيون، وفق الآلية التي تم اتباعها في تطوير منطقة ماسبيرو.
وفي شأن محلي آخر، تابعت الصحف اجتماع لجنة الرهبنة وشئون الأديرة بالمجمع المقدس، برئاسة قداسة البابا تواضروس الثانى وحضور نيافة الحبر الجليل الأنبا دانيال السكرتير العام للمجمع المقدس و19 من الآباء المطارنة والأساقفة رؤساء الأديرة وأعضاء اللجنة.
وأوردت صحيفة (الأهرام) أنه تم إصدار 12 قرارا صارما صادق عليها قداسة البابا باعتباره الرئيس الأعلى للأديرة القبطية الأرثوذكسية، من أهمها، وقف رهبنة أو قبول أخوة جدد في جميع الأديرة القبطية الأرثوذكسية داخل مصر لمدة عام يبدأ من أغسطس 2018، كما أن الأماكن التي لم توافق البطريركية على إنشائها كأديرة سيتم تجريد من قام بهذا العمل من الرهبنة والكهنوت والإعلان عن ذلك، مع عدم السماح بأى أديرة جديدة إلا التي تقوم على إعادة إحياء أديرة قديمة، ويتم ذلك من خلال رعاية دير معترف به (عامر)، وتحديد عدد الرهبان في كل دير بحسب ظروفه وإمكاناته وعدم تجاوز هذا العدد لضبط الحياة الرهبانية وتجويد العمل الرهبانى .
وذكرت الصحيفة أن اللجنة قررت أيضا إيقاف سيامة الرهبان في الدرجات الكهنوتية (القسيسية والقمصية) لمدة ثلاث سنوات، وتضمنت القرارات كذلك أن كل راهب يأتى بالأفعال التالية يعرض نفسه للمساءلة والتجريد من الرهبنة والكهنوت وإعلان ذلك رسمياً، مثل الظهور الإعلامى بأى صورة ولأى سبب وبأى وسيلة، والتورط في أي تعاملات مالية أو مشروعات لم يكلفه بها ديره، والوجود خارج الدير بدون مبرر والخروج والزيارات بدون إذن مسبق من رئيس الدير .
وفي الشأن الاقتصادي، أفادت صحيفة (الجمهورية) بأن وزير البترول والثروة المعدنية المهندس طارق الملا بحث مع جو ريني رئيس عمليات هاليبرتون بالنصف الشرقي من العالم والمهندس أسامة عبدالحليم رئيس هاليبرتون مصر، بحضور الجيولوجي أشرف فرج وكيل الوزارة للاتفاقيات والاستكشاف، التعاون المشترك في المشروعات البترولية خاصة بوابة مصر الإلكترونية لتسويق المناطق البترولية والاستكشاف في إطار مشروع تطوير وتحديث القطاع الجاري تنفيذه حالياً.
وأوضحت الصحيفة أن الاجتماع بحث أيضا التعاون في استغلال المصادر غير التقليدية لإنتاج البترول والغاز وتدريب الكوادر ورفع كفاءتها وسبل تطبيق أحدث التكنولوجيات لتعزيز كفاءة أنشطة حفر الآبار وتحسين إنتاجية الحقول.
وتحت عنوان (تطبيق أول نظام لمراقبة الأداء المالى للجهات الحكومية إلكترونيا)، قالت صحيفة (الأهرام) إن وزارة المالية بدأت أمس في تطبيق أول نظام لمراقبة الأداء المالي والحسابات الحكومية للجهات التابعة للدولة الكترونيا، بهدف الرقابة على الإنفاق العام والحد من تدخل العنصر البشري وإحكام الإشراف والمتابعة لكل المعاملات المالية للأجهزة الحكومية والوزارات والمحافظات، وذلك في إطار خطة الدولة لتطوير المنظومة المالية الحكومية وإرساء مبدأ الشفافية والحوكمة والمحاسبة الفورية.
ونقلت الصحيفة عن وزير المالية الدكتور محمد معيط القول إن النظام الجديد بدأ تطبيقه أمس في هيئة الرقابة الإدارية كأول جهة حكومية يتم تسليمها الأجهزة الخاصة بتطبيق النظام الذي سيمكن كل مسؤول من متابعه كل المعاملات المالية الخاصة بالجهة التابع لها من خلال شبكة الكترونية متصلة بالحساب الموحد للموازنة العامة للدولة، ومن المقرر أن يتم تسليم جميع الجهات المستهدفة الأسبوع القادم.
عربيا، أفادت صحيفة (الأخبار) بأن روسيا أعلنت أنها ستنشر قوات من الشرطة العسكرية في هضبة الجولان وتقيم ثمانية مواقع للمراقبة، ونقلت الصحيفة عن وزارة الدفاع في موسكو القول إن الخطوة تأتي «لتجنب أي استفزازات محتملة ضد مواقع الأمم المتحدة على امتداد خط ‬برافو»‬.
ونسبت الصحيفة للوزارة الروسية القول إن قوة حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة التي أوقفت عملها في هضبة الجولان عام 2012 قامت برفقة الشرطة العسكرية الروسية بدوريات في المنطقة لأول مرة منذ ست سنوات امس.
بينما، عرضت صحيفة (الجمهورية) أن منظمة العفو الدولية حثت تركيا إلى وضع حد فوري للانتهاكات الجسيمة التي ترتكبها في مدينة عفرين شمال سوريا، مؤكدة أن تلك الانتهاكات تحتوى الاعتقالات التعسفية والاختفاء القسري ومصادرة الممتلكات والنهب، مشيرة، في بيان، إلى أن قوات تركية وبالاشتراك مع مقاتلين سوريين متحالفين معها استولوا على مدارس في عفرين؛ الأمر الذي تسبب في منع آلاف الأطفال من مواصلة تعليمهم.
وفي الشأن اليمني، ابرزت صحيفة (الأهرام) إعلان الحكومة اليمنية في بيان تأييدها لجهود التحالف العربى لدعم الشرعية في اليمن، لاتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لحماية الملاحة البحرية في منطقة جنوب البحر الأحمر وباب المندب الإستراتيجية.
ونقلت الصحيفة عن بيان الحكومة اليمنية تشديده على ضرورة ردع تهديدات المليشيات الحوثية للملاحة الدولية، ووقف مخاطر استمرار ممارساتها بدفع من النظام الإيراني، مما قد يتسبب بحدوث كارثة بيئية كبرى في هذا الممر الملاحي الإستراتيجي وإحداث أضرار مستدامة على السواحل والثروة السمكية والأحياء المائية في المنطقة، إضافة إلى ما قد يترتب عليه من مخاطر وتهديدات للأمن الإقليمي والدولي.
دوليا، ذكرت (الأهرام) أنه في تجربة لامتصاص غضب الشارع وإنهاء الأزمة الحالية، أعلن رئيس زيمبابوي إيمرسون منانجاجوا أمس أنه يريد تحقيقا مستقلا في مقتل 3 متظاهرين سقطوا أمس الأول بعد أن فتح الجنود النار على مظاهرات احتجاج على نتائج الانتخابات الرئاسية والبرلمانية الأخيرة، مؤكدا أنه يسعى لحل الخلافات «بشكل سلمي».
ونشرت الصحيفة أن منانجاجوا قال- في تغريدة على موقع التدوينات المصغرة (تويتر)- «نؤمن بالشفافية والمحاسبة ويتعين تحديد هوية المسئولين وإحضارهم أمام العدالة»، وأضاف أن حكومته على تواصل مع زعيم المعارضة نلسون شاميسا، وأنه كان يتحدث مع الأخير في مسعى لنزع فتيل التوتر الذي نجمت عنه أعمال العنف التي شهدتها شوارع العاصمة هراري.
وأوردت الصحيفة أن الهدوء يخيم على العاصمة هرارى، حيث أغلقت المحال أبوابها وانتشر أفراد الشرطة والجيش في الشوارع التي شهدت زيادة في الحواجز.
بدورها، ذكرت (الأخبار) أن السكرتير العام للامم المتحدة ‬انطونيو جوتيريس حث زعماء البلاد السياسيين والشعب لضبط النفس ونبذ كل أشكال العنف، كما حث الاتحاد الأوروبي للهدوء، مشيرا إلى أن الانتخابات كانت تنافسية وتم احترام الحريات السياسية خلال الحملات، لكن مراقبي التكتل أشاروا إلى افتقارها لتكافؤ حقيقي في الفرص.
وأشارت الصحيفة إلى السفارة الأمريكية في زيمبابوي حثت رعاياها إلى تجنب النزول إلى وسط العاصمة، معتبرة- في بيان- أن الوضع السياسي في زيمبابوي غير مستقر.

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع صحيفة أخبارنا . صحيفة أخبارنا، «قرارات صارمة» بعد مقتل الأنبا إبيفانيوس.. الأبرز في صحف الْـجمعـةَ، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : المصرى اليوم