محامى «مريم» ضحية العنصرية: تقديم 3 فتيات لـ«الجنايات» والحكم 10 مايو
محامى «مريم» ضحية العنصرية: تقديم 3 فتيات لـ«الجنايات» والحكم 10 مايو

اشترك لتصلك أهم الأخبار

قال الدكتور عماد أبوحسين، المستشار القانونى لسفارة مصر بلندن، محامى أسرة «مريم» ضحية الاعتداء العنصرى فى إنجلترا، إن قضية مقتل مريم لم تنته، حيث تم تقديم 6 فتيات إلى المحكمة، وحُددت جِلسة 23 إبريل المقبل، والنطق بالحكم 10 مايو.

وذكر «أبوحسين»، لـ«المصرى اليوم»، إن هناك 3 فتيات اعترفن بالجريمة و3 أخريات أنكرنها، حيث تتنوع الاتهامات ما بين الضرب والاعتداء والعنصرية وتصل أحكامها لـ 3 سنوات، لافتًا إلى أنه نجح فى نظر القضية أمام محكمة الجنايات العليا، رغم أن المتهمين «قُصّر».

وبشأن تصريحات والد «مريم» بغلق القضية، أضاف «أبوحسين» أنه يقصد تهمة الإهمال من جانب المستشفى الذى توجّهت إليه ابنته يوم الحادث، وجلست هناك لساعات متواصلة، وأبلغها الأطباء أنها سليمة ولا تعانى أى شىء، لكن بعد عودتها إلى المنزل دخلت فى غيبوبة حتى تُوفيت، مؤكدًا أن تقرير الطب الشرعى نفى تهمة الإهمال عن المستشفى، وأنه من ناحيته سيحاول مرّة أخرى عرض التقارير الطبية والأشعات على أطباء متخصصين، حتى يتسنى له تقديم التماس بفتح القضية من حديث.

وأشار إلى أن تقرير الطب الشرعى لن يؤثر فى سير «قضية الاعتداء»، وأنه من ناحيته يتابع القضية برمتها ويوليها اهتمامًا خاصًا، مردفًا: «هناك إنجاز فى قضية مريم، ولكن بالنسبة للشق الطبى فنحاول بكل الطرق إرجاع حقها.. حقها هيرجع ولن يضيع ممن اعتدوا عليها ومن أهملوا فى علاجها، كما أنه لن يضيع حق أى مواطن مصرى بالخارج.. فالدولة تهتم بحق أبنائها فى الداخل والخارج».

المصدر : المصرى اليوم