المواطن محسن الحربي.. ” أيقونة ” ضحايا مجزرة نيوزيلندا
المواطن محسن الحربي.. ” أيقونة ” ضحايا مجزرة نيوزيلندا

لاقت صورة المواطن ” محسن الحربي ” المتوفي بحادث نيوزيلندا الإرهابي ،رافعًا السبابة، اهتماما واسعا.

وتصدرت صورة الحربي، الذي تجاوز الـ 60 من عمره ،منصات السوشال ميديا بقوة، حيث أصبح أيقونة ضحايا الحادث الإرهابي.

وأكد متداولو صورة رافع السبابة، أنها أكبر دليلًا للعالم كله بأن الإسلام دين السلام، لايعرف الإرهاب والقتل والسلاح.

وأعربوا عن مشاعرهم تجاه الصورة التي يقشعر لها البدن، وهو رافع السبابة ويتشهد، مؤكدين أن المنظر مؤلم ومفرح في الوقت ذاته، داعين الله بأن يتقبله شهيداً.

وكان نجل المتوفي قد أوضح، أن جار والده في نيوزيلندا أبلغ أسرته بإصابته، مشيرًا إلى أن والده أمضى 25 عاما، يعمل بالتجارة في نيوزيلندا، فيما كانت آخر زيارة له إلى المملكة قبل 3 أعوام.

اقرأ أيضًا:

المصدر : وكالات