قيادي بـ"فتح" لـ"صحيفة اخبارنا": قمع حماس لمواطني غزة انتهاكا للأعراف الوطنية
قيادي بـ"فتح" لـ"صحيفة اخبارنا": قمع حماس لمواطني غزة انتهاكا للأعراف الوطنية

قال الدكتور جهاد الحرازين، القيادي في حركة "افتتح" الفلسطينية، إن "إقدام حماس على قمع المواطنين والمتظاهرين السلميين فى قطاع غزة، أمس، يمثل انتهاكا لكافة الأعراف والعلاقات الوطنية الفلسطينية، وللقانون الأساسي الذي كفل حرية التعبير والرأي والتظاهر السلمي".

وتـابع الحرازين لـ"صحيفة اخبارنا"، أن "حماس استخدمت أسلحتها وهرَّاواتها لمواجهة المتظاهرين العُزَّل، الذين خرجوا ليطالبوا بحقهم في العيش ومواجهة الفقر والجوع والحرمان وارتفاع الأسعار الجنوني والضرائب الباهظة التي تفرضها الحركة عليهم في ظل الأوضاع المتفاقمة وارتفاع نسبة البطالة والفقر لأكثر من ٧٥% بين الشباب والمواطنين الذين لم يعودوا يجدون قوت يومهم نتيجة الانقسام الذي نتج عن اختطافها لقطاع غزة ورفضها تحقيق المصالحة".

واشار إلى أنه رغم كل الاتفاقات التي وُقِّعَت، إلا أن حماس ما زالت تفرض سيطرتها بقوة الحديد والنار والترهيب والقمع والاختطاف والاعتقال"، على حد تعبيره.

 

وأشار إلى أن ما حدث أمس، يدلل مرة أخرى على أن "حماس ماضية في نهجها الانفصالي والتوتيري والقمع والقتل، وهذا الأمر يتطلب وقفة عاجلة لإنقاذ مليوني مواطن مختطفين بقوة السلاح لدى حماس بقطاع غزة، ومواجهة العنف الذي يمارس عليهم وضمان حياة كريمة لهم".

المصدر : الوطن