إلزام رجل بدفع 107 آلاف درهم لإمرأة مقيمة في الإمارات بموجب حكم قضائي

وبعد أن تقدمت المرأة بشكوى ضد الرجل، تتهمه فيها باقتراض أموال منها سابقا وعدم سدادها، أصدرت المحكمة في أبوظبي أمرا بإلزام الرجل بدفع مبلغ 107 آلاف و650 درهما للمرأة. أن تكون المرأة أجنبية الجنسية ومقيمة في الإمارات.

إلزام رجل بإعادة 107 آلاف درهم لسيدة في الإمارات.

أمرت محكمة في أبوظبي رجلاً بدفع مبلغ 107 آلاف و650 درهماً لامرأة من جنسية أجنبية مقيمة في الإمارات، بعد أن رفعت المرأة دعوى قضائية تتهمه فيها بأنه سبق له أن اقترض منها أموالاً وعجز عن السداد.

إلزام رجل بسداد 107.000 درهم اقترضها من امرأة.

توجب على سيدة اللجوء إلى القضاء في أبو ظبي من أجل مطالبة رجل اقترض منها مال ولم يعيده إليها وإلزامه بسداد 107 آلاف درهم اقترضها من امرأة، في الإجراءات المدنية والإدارية، أمرت محكمة الأسرة في أبو ظبي رجلاً بتسديد مبلغ 107 آلاف درهم و650 درهماً لفتاة كان قد اقترضها على أقساطن تم ذلك بعد أن ادعى الرجل أنه كان في وضع غريب وهرب من سدادها.

سيدة مقيمة في الإمارات ترفع دعوى قضائية لاسترداد أموالها.

قامت امرأة تعيش في الإمارات باتخاذ إجراءات قانونية لغرض استرداد أموالها، وفي التفاصيل، رفعت امرأة من جنسية أجنبية دعوى قضائية ضد رجل، طالبت بإلزامه بمبلغ 107 آلاف و650 درهماً، فضلاً عن إلزامه بدفع رسوم ومصاريف وأتعاب محامي، كما ذكرت أن المتهم استدان منها المبلغ ولم يعيده. وقدمت أيضاً دليلاً على ادعاءاتها بتقديم كشوفات حساب وتقرير حساب، إلا أن المتهم لم يحضر إلى قاعة المحكمة وأشار إلى أنه أرسل رسالة نصية هاتفية، وأثناء استجواب المحكمة للمدعية، تبين أن المدعى عليها كانت تطلب منها هذه المبالغ لظروف خاصة، مبينة أنها كانت تعمل براتب 10000 درهم، وأنها كانت تودع المبالغ في حساب المدعى عليه وتثق به، وأنه كان يشتكي من ظروفه، وأنها حولت مبلغاً إجمالياً قدره 107 آلاف و650 ديناراً. وحكمت المحكمة بتوجيه اليمين التكميلية للمدعي والتي أقسمت بالله العظيم أن المبالغ المحولة مني إلى حساب المدعى عليه كانت على سبيل الإعارة له ولم تكن لأي سبب آخر، وأنني حولت ما مجموعه 10 دراهم 7650 للمتهم قرضًا له، وأنني لم أقبض هذا المبلغ ولا أي جزء منه بأي شكل من الأشكال، وأن دينه لا يزال مليئًا بالمبلغ المطالب به، وإن الله على ما أقول شهيد.

حكم محكمة أبوظبي ضد رجل اقترض مبلغاً ولم يسدده.

أدانت محكمة في أبو ظبي رجلاً باقتراض أموال وعدم سدادها في النهاية، وقالت المحكمة من جانبها في تعليل قرارها إن المدعية استندت في ادعاءها إلى أنها أقرضت المدعى عليه المبلغ الذي تطالب به ولم ترده، وبالإضافة إلى أداء المدعي اليمين كاملة، أمرت المحكمة المدعى عليه بتعويض المدعي بمبلغ 107 آلاف درهم و650 درهماً، كما أمرت المحكمة المدعي بدفع الرسوم والمصاريف المرتبطة بالدعوى أيضاً، مثل أتعاب المحاماة، وتم ذلك بعد أن قررت المحكمة صحة كشوف الحساب والإقرارات التي أدلى بها المدعي.

عن الكاتب

روضة سامي
روضة سامي
768 إجمالي المشاركات


عرض المزيد من

أخبار عربية
الإمارات توفر امتيازات جديدة لحاملي الإقامة الذهبية

أصحاب الإقامة الذهبية مؤهلون للحصول على امتيازات جديدة في دولة الإمارات العربية المتحدة.

أخبار عربية
كيفية التقديم علي وظائف شرطة عمان السلطانية 2024 والتخصصات المطلوبة

تصدرت وظائف شرطة عمان السلطانية 2024 محركات البحث المختلفة، في الساعات القليلة الماضية من جانب العديد من الأشخاص، الراغبين في معرفة...

أخبار عربية
تدشين المستشفى الإماراتي العائم في ميناء العريش لإستقبال المصابين من غزة

قام المستشفى الإماراتي العائم بتدشين خدماته العلاجية في ميناء العريش، لتقديم الدعم الطبي اللازم للمصابين من غزة، حيث بدأ المستشفي في...

أخبار عربية
شرطة أبوظبي تصدر تحذيراً لسائقي المركبات في المناطق السكنية والرملية

قامت شرطة أبوظبي بإصدار تحذيراً من السلوكيات السلبية التي تصدر من سائقي المركبات وخاصة فئة الشباب، والتي تسبب إحداث الضجيج وازعاج...

الإعلان عن تفعيل قانون التأمين الجديد في الإمارات