الخطوط الجوية السعودية
الخطوط الجوية السعودية

قامت الخطوط السعودية بإبرام اتفاق مع جامعة الأمير «مقرن بن عبد العزيز»، يتم بموجبها تنفيذ عدد من البرامج تعليمية بمجال صناعة النقل الجوي السعودي.

شركة الخطوط السعودية تبرم اتفاقية مع جامعة الأمير مقرن في مجال صناعة النقل الجوي للطيران السعودي

وتم توقيع هذا الإتفاق المُبرم بين الطرفين في مدينة «جدة»، يتم بموجبها تنفيذ عدد من البرامج التعليمية، التي تعمل بشكل كبير على تأهيل جميع الطلبة والطالبات على الوظائف الخاصة بمجال صناعة النقل الجوي في المملكة.

وفي السياق ذاته، فإن الاتفاقية تتضمن برامج عدة أولها برنامج دبلوم الطاهي الجوي، ووفقا لما تم إعلانه فإن مدة الدبلومة تكون مُدته 6 أشهر، حيث يتم تنفيذه من بداية العام الدراسي الجديد، كما أكدت بأنه سوف يتم الإعلان عن شروط القبول في البرنامج، وفقا لعدد من المعايير، التي وضعتها الخطوط السعودية بالتعاون مع  جامعة الأمير مقرن بن عبدالعزيز، وشهدت الإتفاقية توقيع كلاً من الرئيس التنفيذي لشركة الخطوط السعودية «الكابتن إبراهيم بن سلمان الكشي»، ورئيس جامعة الامير مقرن بن عبد العزيز، الأستاذ «الدكتور نبيل بن علي الراجح».

ومن جانبة فقد أشار الرئيس التنفيذي لشركة الخطوط السعودية، بأن التعاون المتواصل بين الناقل الوطني والعديد من الجهات الحكومية والمؤسسات التعليمية الكبرى.
مؤكداً بأن هذه الاتفاقيات تهدف إلى التوطين من خلال التأهيل الأكاديمي والتدريب المهني، مع ما يصاحبه من تطبيقات عملية وفق برامج التعليم والتدريب بالشراكة مع الجامعات والمؤسسات التعليمية.

قد يهمك أيضاً:

الخطوط السعودية تُعلن إمكانية إصدار بطاقة الصعود للطائرة قبل 48 ساعة من موعد الإقلاع.

إرشادات الخطوط السعودية للسفر خلال جائحة كورونا.. ومُستجدات موعد فتح الطيران السعودي الدولي 2021.

وأضاف رئيس الخطوط الجوية السعودية، بأن الشركة نستهدف من خلال إبرام هذه الاتفاقية توطين وظيفة الطاهي الجوي والتي تعتبر إحدى الخدمات المتميزة التي تقدمها الخطوط السعودية لضيوفها على الدرجة الأولى للرحلات الدولية، من إعداد وتجهيز الأطباق وفق اختيار الضيف من قائمة الطعام المتنوعة.

وفي ذات الصدد، فقد أشار الدكتور نبيل بن علي الراجح بأن هذه الاتفاقية تأتي في إطار الاستراتيجيات التي تنتهجها الجامعة والمنبثقة من رؤية المملكة ٢٠٣٠.

مضيفاً بأن أولي التوجهات الإستراتيجية للجماعة، يتأهل وتطوير الكوادر بالتعاون مع الجامعات العالميّة العريقة مثل كلّيّة لوزان السويسريّة العريقة للفندقة EHL المصنّفة عالميّا بالمركز الأوّل في مجال الضيافة.

وأكد رئيس جامعة الامير مقرن بن عبد العزيز، بأن الجامعة تطمح من خلال إبرام هذه الاتفاقية مع الناقل الجوي الوطني لتأهيل وتطوير القدرات والكوادر الوطنية في مجالات صناعة السياحة والضيافة والطهي الجوي وفقًا للمعايير العالمية تحقيقاً للأهداف المشتركة للطرفين مما يساهم في توطين هذه الوظائف النوعية.

وكشف رئيس جامعة الامير مقرن، بأن دبلوم الطاهي الجوي ليس إلا باكورة شراكة يعقبها تنفيذ العديد من المبادرات والمشاريع التي تصب في خدمة الوطن.

وفي نهاية تصريحاته، أكد الدكتور نبيل بن علي الراجح، على اعترافه بالجميل والعرفان والشكر، لخادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين حفظهما الله على ما يولونه من دعم مستمر واهتمام منقطع النظير في منظومة التعليم في المملكة وبما يعود بالنفع على شباب هذا الوطن وصقل مهاراته ليكونوا جزءا من مشاريع الخير والعطاء.