القبض على الشاب والفتاة مرتكبي الفعل الفاضح فوق كبرى الساحل

اعتقلت الأجهزة الأمنية بوزارة الداخلية الشاب والفتاة المتورطين في الفعل الفاضح على الطريق العام بمنطقة الساحل بالقاهرة.

واقعة فوق كبرى الساحل

البداية كانت عندما شارك رواد موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك مقطع فيديو التقطه شخص بهاتفه المحمول لشاب وفتاة يمارسان

فعلاً فاضحا على قمة جسر في الطريق العام في وضح النهار بالطريق العام ، وفسقه مع الفتاة ، فوق جسر دون أي خوف أو خجل من المارة أو السيارات

فيديو الفتاة

وجعل الفيديو متابعي موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك يستنكرون فعل الشاب الفاضح ويتصرف على نحو مخالف للفتاة دون خوف من أي شيء ، وسط غضب شديد من مشاهدي الفيديو وما حدث من الفتاة والشاب.

العقوبة القانونية للفعل الفاضح

من جانبه قال المستشار أحمد الخطيب رئيس محكمة استئناف القاهرة الأسبق ، إن المشرع المصري وضع عقوبات رادعة لجرائم الشرف

سواء كانت بالإكراه أو المخالفة للحياء بإرادة الأطراف أو مرتكبيها. ومنها جريمة ارتكاب فعل مخلة بالآداب العامة ، فهي من الجرائم الأخلاقية

المرفوضة دينياً وشرعياً ومجتمعاً. كما ورد في المادة 278 من قانون العقوبات التي يعاقب عليها بالحبس مدة لا تزيد على سنة ، أو بغرامة

لا تزيد على 300 جنيه ، وهي جريمة تهز ضمير المجتمع لما تنطوي عليه من إضراب. أخلاقها وقيمها وعاداتها كما أضاف الخطيب أنه

يشترط لوقوع هذه الجريمة المعاقب عليها قانونا ، أولا أن تكون علنية بحيث تؤثر على الشعور العام ، فإذا غابت المطالبة بالدعاية ، كأن

الفعل كان سريا ، فإن الجريمة ليست كذلك. قد تكون جريمة أخرى ، وقد تكون الدعاية أمام الناس مباشرة ، أو يتم عرضها عبر وسائل التواصل

الاجتماعي ، مثل التصوير المباشر ، والركن الآخر هو العنصر المادي ، وهو أداء الأعمال المادية. ، والتي قد تكون بالإشارة ، مثل الإصبع أو اليد

أو الإيماءات التي تحمل إيحاءات جنسية ، أو من خلال ممارسة أفعال تتوافق مع هذا العنصر ، والعنصر الأخير هو النية الإجرامية

وهي اتجاه إرادة الجاني من الفعل لأدائه ومعرفته بأهميته والغرض منه ، وبناءً عليه إذا غاب القصد ، كأن يخرج شخص عارٍ على الطريق العام هربًا من حريق ، فلا وجود للجريمة.

إقرأ أيضاً

إنضم لقناتنا على تيليجرام