دبي: الإعلان عن مكرمة كريمة من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد

أصدر صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء بصفته حاكماً لإمارة دبي ، أمرا بصرف 12 مليوناً و 825 ​​ألف درهم كمكافأة إضافية لأصحاب 2565 سيارة أجرة. لوحات معدنية للمواطنين ، وستبدأ هيئة الطرق والمواصلات في تسليم مكافأة 2021 لمستحقيها في شهر رمضان المبارك ، إضافة إلى المبالغ المستحقة لهم سنويا.

وأفاد مطر الطاير المدير العام ورئيس مجلس المديرين في هيئة الطرق والمواصلات ، إن هذا التكريم يأتي في إطار حرص صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم الدائم على متابعة كافة قطاعات وشرائح الهيئة العامة للطرق والمواصلات. الهيئة العامة للطرق والمواصلات. الهيئة العامة للطرق والمواصلات. المجتمع ، وتزويد جميع المواطنين بالمقومات التي تساعدهم على عيش حياة كريمة ، وتمكينهم من تلبية متطلبات أسرهم ، بما يضمن لهم السعادة والاستقرار النفسي ، مشيرًا إلى أن الجائزة السنوية للوحة ترخيص التاكسي هي ومن المبادرات الكريمة التي اعتاد سموه القيام بها ، خاصة في مثل هذه الحالات ، أيام شهر رمضان المبارك ، لجلب الفرح والسعادة لأسر المشمولين بالجائزة. خاصة ذوي الدخل المحدود والأسر المحتاجة حيث يعكس حرص سموه على تعزيز التضامن بين جميع أفراد المجتمع.

عن الكاتب

عبد الله شاهين
عبد الله شاهين
317 إجمالي المشاركات


عرض المزيد من

أخبار عربية
الإمارات توفر امتيازات جديدة لحاملي الإقامة الذهبية

أصحاب الإقامة الذهبية مؤهلون للحصول على امتيازات جديدة في دولة الإمارات العربية المتحدة.

أخبار عربية
كيفية التقديم علي وظائف شرطة عمان السلطانية 2024 والتخصصات المطلوبة

تصدرت وظائف شرطة عمان السلطانية 2024 محركات البحث المختلفة، في الساعات القليلة الماضية من جانب العديد من الأشخاص، الراغبين في معرفة...

أخبار عربية
تدشين المستشفى الإماراتي العائم في ميناء العريش لإستقبال المصابين من غزة

قام المستشفى الإماراتي العائم بتدشين خدماته العلاجية في ميناء العريش، لتقديم الدعم الطبي اللازم للمصابين من غزة، حيث بدأ المستشفي في...

أخبار عربية
شرطة أبوظبي تصدر تحذيراً لسائقي المركبات في المناطق السكنية والرملية

قامت شرطة أبوظبي بإصدار تحذيراً من السلوكيات السلبية التي تصدر من سائقي المركبات وخاصة فئة الشباب، والتي تسبب إحداث الضجيج وازعاج...

عروض رمضان 2022 في الإمارات و السعودية ، من المتضرر الأكبر منها؟