التخطي إلى المحتوى
مجلس الشورى بالمملكة العربية السعودية
مجلس الشورى بالمملكة العربية السعودية

أكد الدكتور «عبدالله بن محمد بن إبراهيم آل الشيخ»، رئيس مجلس الشورى بالمملكة العربية السعودية، عن رفضه وأعضاء المجلس، للتقرير الأخير الخاص بالكونجرس الأمريكي، والذي تم تقديمه من خلال الاستخبارات الأمريكية، بشأن قضية مقتل الصحفي السعودي «جمال خاشقجي»، والاتهامات ضد القيادة السياسية في المملكة، بالتدبير لقتل خاشقجي في قنصلية الرياض في إسطنبول.

أشار عضو مجلس الشورى السعودي، في بيان رسمي لها اليوم صادر عن المجلس، بالرفض القاطع للمساس بسيادة حكام المملكة، والقرار والخاصة بالقضاء السعودي، وترفض التدخل في الشؤون الداخلية للبلاد بأي شكل من الأشكال.
 
وأضاف «آل الشيخ»، بأن السلطات المعنية في المملكة، قد شكلت عدد من اللجان المختصة، لمتابعة القضية وملابساتها، وتم تقديم المتهمين إلى القضاء، ومباشرة القضية بمنتهى الشفافية، وتم إتخاذ الإجراءات القانونية والقضائية بحقهم.
 
وأضاف مجلس الشورى السعودي «عبدالله بن محمد آل الشيخ»، بأن مجلس الشورى، يؤيد بشدة البيان الصادر من وزارة الخارجية السعودية، مشيرا إلى أن المملكة تتخذ عدد من الإجراءات، من أجل حفظ حقوقها ومكتسباتها، حيث أن المملكة تمضي في طريق دعم ثقافة الوسطية والاعتدال وتحقيق الأمن، تحت قيادة خادم الحرمين الشريفين، الملك «سلمان بن عبدالعزيز آل سعود»، وولي العهد السعودي، الأمير «محمد بن سلمان».