التخطي إلى المحتوى
مصر للطيران تضع إجراءات حديثة لجميع الرحلات الدولية المتجهة إلى السعودية
مصر للطيران

مصر للطيران ، أعلنت صباح اليوم عن نقل جميع رحلاتها التي سوف تغادر رسمياً من مطار القاهرة الدولي ، والمتجهة إلى أراضي المملكة العربية السعودية، وذلك لكي تكون من خلال مبنى الرحلات الموسمية في المطار بدلا من مبنى الركاب رقم 3 المخصص لرحلات الشركة الوطنية.

وفي سياق متصل فقد كشفت شركة مصر للطيران إنه اعتبارا من 1 سبتمبر المقبل رسمياً سوف يتم نقل جميع وَكافة رحلات المغادرة إلى المملكة السعودية، وذلك لكي تكون عبر مبنى الرحلات الموسمية بمطار القاهرة الدولي 2021.

مصر للطيران تكشف عن الإجراءات الجديدة لجميع الرحلات المتجهة إلى السعودية

وفي ذلك الصدد فأن مصر للطيران تسير رحلاتها إلى المملكة العربية السعودية لكل من أحدي المحافظات الأتية وهي جدة والمدينة والرياض والدمام والقصيم.

وفي غضون ذلك فيأتي ذلك في الوقت الذي كشفت فيه سفارة المملكة السعودية في القاهرة أنه تم رفع تعليق القدوم المباشر إلى السعودية من الدول المُعلق القدوم منها للمقيمين في السعودية الذين تلقوا جرعتي لقاح كورونا داخل السعودية قبل مغادرتهم لها والسماح لهم بالعودة إلى السعودية بصورة مباشر مع تطبيق جميع ‎الإجراءات الإحترازية التي تم أعتمادها رسمياً من الطرفين.

منع السفر رسمياً الي بعض الدول محددة بسبب أنتشار فيروس كورونا

وزارة الداخلية السعودية كانت قد كشفت رسمياً وأعلنت في مايو السابق ، عن إجراءات حديثة بشان السفر لبعض الدول التي ما زالت الحالة الوبائية بها ذات مخاطر عالية ومنع السفر إليها قبل الحصول على إذن مسبق.

كما أهابت وزارة الداخلية السعودية حينها بجميع المواطنين الراغبين في السفر للدول المسموح السفر إليها توخي الحذر والابتعاد عن جميع الأماكن التي يسودها عدم الاستقرار أو تشهد انتشاراً كبيراً لفيروس كورونا ، واتباع الإجراءات الاحترازية كافة أياً كانت وجهتهم.

وفي 29 مايو السابق ، كشف مصدر مسؤول في وزارة الداخلية داخل المملكة العربية السعودية ، السماح للقادمين من العاصمة الإماراتية دبي ، وبرلين ، والولايات المتحدة الامريكية ، وأيرلندا، وإيطاليا، والبرتغال، والمملكة المتحدة، والسويد، والاتحاد السويسري، وفرنسا، واليابان بالدخول إلى المملكة.

كما أكد المصدر في أحدي تصريحاتة علي ان تطبيق إجراءات الحجر الصحي المؤسسي بحق من ينطبق عليهم من القادمين من هذة الدول.