أكاديمية «الشيوعى الصينى».. مؤسسة لتدريب الكوادر
أكاديمية «الشيوعى الصينى».. مؤسسة لتدريب الكوادر

أكاديمية «الشيوعى الصينى».. مؤسسة لتدريب الكوادر صحيفة أخبارنا نقلا عن المصرى اليوم ننشر لكم أكاديمية «الشيوعى الصينى».. مؤسسة لتدريب الكوادر، أكاديمية «الشيوعى الصينى».. مؤسسة لتدريب الكوادر ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا صحيفة أخبارنا ونبدء مع الخبر الابرز، أكاديمية «الشيوعى الصينى».. مؤسسة لتدريب الكوادر.

صحيفة أخبارنا اشترك لتصلك أهم الأخبار

الأكاديمية المركزية للحزب الشيوعى الصينى التى زارها الرئيس عبدالفتاح السيسى،الأحد، مؤسسة تعليمية عليا تتخصص فى تدريب المسؤولين على لعمل فى الحزب، مضطلعة بتدريب الكوادر القيادية المتوسطة والعليا، وتدعيم الكوادر النظرية الماركسية. وهى مؤسسة كبرى تدار مباشرة بإشراف اللجنة المركزية بالحزب الشيوعى الصينى، وتعد معقلا مهما لدراسة ونشر الماركسية، وفكر ماوتسى تونج، ونظام النظريات الاشتراكية ذى الخصائص الصينية، إلى جانب دورها فى تأجيج الروح الحماسية الحزبية، كما أنها معهد بحثى للفلسفة وغيرها من العلوم الاجتماعية.

كانت المدرسة الماركسية الشيوعية السابقة للأكاديمية المركزية، تأسست فى مقاطعة رويين يانجتشى، بمنطقة القاعدة الثورية المركزية، عام 1933، ثم انتقلت إلى منطقة شانخى الشمالية مع العمال الصينيين ومزارعى الجيش الأحمر عام 1936، وأعيد تسميتها بـ«مدرسة الحزب الشيوعى التابعة للجنة المركزية»، وانتقلت بعدها لمقاطعة «يان أن» فى 1947.

وأسست اللجنة المركزية بالحزب الشيوعى، مدرسة حزبية متطورة، فى يوليو 1948، باسم الأكاديمية الماركسية- اللينينية، برئاسة «ليو شاوكى»، قبل أن تنتقل للعاصمة بكين بعد تحريرها وأعيد تسميتها «مدرسة الحزب المتقدمة»، وتم وقفها خلال الثورة الثقافية بعد 1966، ثم أعيد فتحها 1977، باسم «مدرسة الحزب التابعة للجنة المركزية» والتى لعبت دورا مهما فى استعادة الخط الأيديولوجى للحزب، متمثلا فى البحث عن الحقائق.

تركز الأكاديمية على دراسة رتب نظريات المذهب الاشتراكى مع السمات الصينية وتهدف إلى تحسين القيادة والقدرة على حوكمة الكوادر، كما تركز، وفقا لموقع الحزب الصينى الشيوعى على الإنترنت، على تدعيم الأساس النظرى للمتدربين وتوسيع رؤيتهم العالمية، وتحسين فكرهم الاستراتيجى وتقوية روحهم الحزبية.

وتبذل الأكاديمية جهدا كبيرا فى توجيه الطلاب لدراسة ومناقشة القضايا المحلية والدولية الكبرى ذات الثقل الاستراتيجى والعملى، كما تولى أهمية كبيرة بتحسين روح الحزب من خلال عملية التدريب، حيث تشارك قيادات اللجنة المركزية بالحزب فى المحاضرات.

وتقدم الأكاديمية دعوات للمسؤولين فى الأقسام المركزية والخبراء فى مختلف المجالات، لإلقاء كلمات لهم حول الأوضاع الداخلية والدولية وأوضاع بكين المحلية وسياسات الحزب والدولة.

وفيما يتعلق بإجراء البحث العلمى، تركز الأكاديمية على دراسة الماركسية وأفكار ماوتسى تونج والنظام النظرى للاشتراكية بسمات صينية.

وتضم الأكاديمية، التى تبلغ مساحتها 31 ألف متر، مبنى رئيسيًا، وقاعة محاضرات، ومبانى لنوم الطلاب، وكافتيريا وصالة ألعاب، ومركز مؤتمرات يسع 680 شخصا، وعشرة فصول؛ لاستقبال زعماء السلطات المركزية والضيوف الأجانب والتدريس.

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع صحيفة أخبارنا . صحيفة أخبارنا، أكاديمية «الشيوعى الصينى».. مؤسسة لتدريب الكوادر، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : المصرى اليوم