أفضل 10 دول على مستوى العالم تحقق التوازن بين العمل والحياة للمغتربين
أفضل 10 دول على مستوى العالم تحقق التوازن بين العمل والحياة للمغتربين

أفضل 10 دول على مستوى العالم تحقق التوازن بين العمل والحياة للمغتربين صحيفة أخبارنا نقلا عن الشاهد ننشر لكم أفضل 10 دول على مستوى العالم تحقق التوازن بين العمل والحياة للمغتربين، أفضل 10 دول على مستوى العالم تحقق التوازن بين العمل والحياة للمغتربين ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا صحيفة أخبارنا ونبدء مع الخبر الابرز، أفضل 10 دول على مستوى العالم تحقق التوازن بين العمل والحياة للمغتربين.

صحيفة أخبارنا أصدرت شركة شبكة المغتربين العالمية - تصنيفًا لأفضل 10 دول توفر التوازن بين العمل والحياة للمغتربين.
وقد اعتمدت الشركة في تصنيفها على إجراء مقابلات مع نحو 13 ألف مغترب يعيشون في 188 منطقة مختلفة.
ووجدت الشركة أن أكثر الأشخاص سعادة وقدرة على تحقيق التوازن بين العمل والحياة لا يعملون ساعات أقل بالضرورة، إلا أن الأماكن التي يعيشون فيها توفر مستوى عاليا من نوعية الحياة والتي تحتوى معايير مثل السكن والتعليم والظروف البيئية وغيرها من المعايير التي تجعل الأشخاص أكثر قدرة على التوازن بين العمل والحياة.
وقد جاءت دولتان عربيتان هما عمان والبحرين ضمن قائمة أفضل 10 دول توفر توازنًا بين العمل والحياة، وفيما يلي القائمة الكاملة بالإضافة إلى عدد ساعات العمل للمغتربين بهذه الدول.
1- الدنمارك: كان المركز الأول من نصيب الدنمارك، ويبلغ عدد ساعات العمل للمغتربين بها 39.7 ساعة أسبوعيًا، وهي بذلك لديها أقصر ساعات عمل أسبوعية مقارنة بباقي الدول في القائمة.
2- البحرين: احتلت البحرين المركز الثاني بعدد ساعات عمل للمغتربين 42.9 ساعة أسبوعيًا، وأشار الكثير من المغتربين الذين شاركوا في الاستطلاع إلى أنهم يشعرون بالرضا عن وظائفهم وحياتهم في البحرين، وقال أحد المغتربين من الفلبين إن هناك وقتا للاسترخاء بعد انتهاء يوم العمل.
3-النرويج: رغم أن النرويج تأتي في المركز الثالث بين أفضل الدول التي توفر توازنا بين العمل والحياة، ويبلغ عدد ساعات العمل بها 42.9 ساعة أسبوعيًا، إلا أن الكثير من المغتربين أشاروا إلى أن الدخل المتاح لا يغطي كافة احتياجاتهم اليومية.
4-التشيك: لدى التشيك أطول ساعات عمل للمغتربين مقارنة بالدول المدرجة في القائمة، إذ يبلغ عدد ساعات العمل بها 44.9 ساعة أسبوعيًا. رغم ذلك يتمتع المغتربون بجودة الحياة، حيث أشار أحد المغتربين الأستراليين إلى أن صاحب العمل الذي يعمل معه يقدم له الكثير من المزايا مثل المزيد من أيام الإجازات ورعاية صحية جيدة.
5-نيوزيلندا: ينتقل معظم الأشخاص إلى نيوزيلندا من أجل جودة حياة أفضل أكثر من انتقالهم لها من أجل العمل، ويبلغ عدد ساعات عمل المغتربين بها 42.3 ساعة أسبوعيًا.
6-السويد: تأتي السويد في المركز السادس بعدد ساعات عمل 42.3 ساعة أسبوعيًا، وقد أبدى معظم المغتربين الذين شاركوا في الاستطلاع سعادتهم بالآفاق المهنية والأمن الوظيفي والفرص المتاحة لهم في السويد.
7-كوستاريكا: على الرغم من أن كوستاريكا تحتل المركز السابع في تحقيق التوازن بين العمل والحياة، ويبلغ عدد ساعات العمل بها 44.3 ساعة أسبوعيًا، إلا أن المغتربين ذكروا أن المعيشة بها غالية للغاية.
8-هولندا: يبلغ عدد ساعات عمل المغتربين في هولندا 42 ساعة أسبوعيًا، وأعرب معظم المغتربين عن سعادتهم بشكل خاص باقتصاد هولندا المزدهر وسوق العمل بها، وقال أحد المغتربين الكنديين إن الحياة في هولندا خالية من المتاعب.
9-عمان: في حين أعلـن معظم المغتربين في عمان عن سعادتهم بتحقيق التوازن بين العمل والحياة، إلا أن الكثير منهم يشعرون برضا أقل فيما يتعلق بالآفاق المهنية والأمان الوظيفي، ويبلغ عدد ساعات العمل للمغتربين في عمان 43.5 ساعة أسبوعيًا.
10-مالطا: يبلغ عدد ساعات العمل بدوام كامل التي يعملها المغتربون في مالطا 43.9 ساعة أسبوعيًا، وهي بذلك أقل من المتوسط العالمي «44.3 ساعة في الأسبوع».
وقد أشار الكثير من المغتربين في مالطا إلى أنهم يحصلون على دخل متاح أكبر مما يحتاجونه لتغطية جميع نفقاتهم.

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع صحيفة أخبارنا . صحيفة أخبارنا، أفضل 10 دول على مستوى العالم تحقق التوازن بين العمل والحياة للمغتربين، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : الشاهد