أسعار الجنيه المصري

شهدت السوق السوداء في مصر خلال الساعات الأخيرة ارتفاع مفاجئ في أسعار الجنيه المصري أمام الدولار اليوم مع تراجع لأسعار الدولار بنسبة 15%.

أسعار الجنيه المصري أمام الدولار في السوق السوداء

بسبب المضاربات التي حدثت في السوق السوداء بعد الحديث المتقدم عن قرب صرف قرض صندوق النقد الدولي لمصر والمرتقب أن يكون بـ3 مليارات دولار الا انه قد حدث غير المتوقع حيث سجل سعر صرف الجنيه المصري، الأحد، مقابل الدولار في السوق السوداء صعوداً يقارب 15 في المئة، إذا ارتفع سعره ليسجل 29 جنبهاً للدولار الواحد نزولاً من 36 جنيهاً بلغها السبت، وهي أعلى نقطة صرف تاريخية وصل إليها.

تراجع أسعار الدولار أمام الجنيه في السوق السوداء

هذا وقد صرح مصدر مطلع ان هامش الربح الإضافي للدولار مقابل الجنيه في السوق السوداء ضاق بين الشراء والبيع ليتراوح بين نصف جنيه وجنيه بدلاً من 3 جنيهات وصل إليها في وقت سابق.

اسباب تراجع سعر الدولار أمام الجنيه بشكل مفاجئ

وافاد المصدر انه يصعب تحديد أسباب التقلب في سعر صرف الجنيه مقابل الدولار فجأة، لكن هناك العديد من السناريوهات حول ما حدث

اولها أن ما حدث بمثابة مضاربات في السوق السوداء بعد الحديث المتقدم عن قرب صرف قرض صندوق النقد الدولي لمصر والمرتقب أن يكون بـ3 مليارات دولار، ما يرجح أن يسهم في تهدئة حالة الارتباك التي يتسبب فيها شح العملة الصعبة وارتفاع الدولار لمستويات غير مسبوقة في السوق السوداء.

ثانيها يعتبر البعض أن التغير الإيجابي بأي سعر صرف الجنيه مؤشر استقرار تلقائي للحسابات الخارجية.

واشار المصدر الى ان بعض التحليلات تذهب إلى استفادة الجنيه من ضعف الدولار على مستوى العالم في نوفمبر الماضي والتي ساعدت في التخفيف من انخفاض الجنيه. ويقارن ذلك بقفزة في عملات الأسواق الناشئة بنسبة 3 % تقريباً في نوفمبر مع تراجع الدولار هذا وفقا لما نشرته صحيفة الراي.

إقرأ أيضاً

صحيفة اخبارنا

تابعنا على أخبار جوجل

إنضم لقناتنا على تيليجرام