احتفلت النجمة الاميريكية "سلمى حايك" ذات الأصول اللبنانية عبر موقع "إنستغرام" بوصول عدد متابعينها إلى 12مليون متابع بطريقة مُثيرة، إذقامت بنشر صورة لها وهى عارية تمامًا أثناء اجرائها لجلسة وخز بالإبر الصينية.

نشرت"سلمى حايك" صورة لها وهى ممدة على السرير خالية من اى قطعة ملابس على جسدها، بينما الإبر الصينية مُثبتة على طول ظهرها، وأضافت على الصورة "كل إبرة للصحة والرفاهية تمثّل كل مليون منكم. أنا ممتنة جدًا لكم جميعًا على حبكم ودعمكم، لقد وصلت إلى 12 مليون".

وعلى الرغم من بلوغها 51 عاما دائمًا ما تُحاول "سلمى حايك " أن تستعرض  جسدها المغرى والشبابي، إذ أنها تتمتع بجمال وسحر جسد الشابات في العشرينات من عمرهن، كما أن جسدها المشدود والممشوق وروحها المفعمة بالجمال والنشاط والحيوية أمران تحسدان عليهما.

وفي لقائها مع مجلة The Edit، أسردت الممثلة المكسيكية بأنّها تعشق انحناءات جسدها، وأنها تُحافظ  وتعتنى بها لكي تُحافظ على زوجها "فرونسوا هنري"، إضافةً إلى أنّ الجسد المستقيم الخالي من الانحناءات مملٌ وغير جميل فى نظرها.

وعلى الرغم من تباهى الممثلة الأميريكية "سلمى حايك" بجسدها الرّشيق الى أنها نشرت صورة لها قبل ذلك على حسابها في موقع إنستقرام ظهرت فيها وهي تستحم في الهواء الطلق بين النباتات الخضراء، بينما كانت ترتدي البكيني المثير باللون البني بحسب ما جاء فى موقع "إنترتيمنت تونايت".
وفي لقطةٍ خاطفة، ركّزت سلمى على إظهار الجانب الأنثوي منها بالاضافة الى التأكيد على قوّتها كامرأة جميلة ، خصوصاً وأنها قامت برفع يديها إلى الأعلى لترسّخ ثقتها بنفسها. أمّا في محتوى التعليقات، فقد أسردت سلمى "الماء هو أكثر ضرورة جميلة ولذيذة وثمينة يحتاجها الإنسان".

هذا وكانت الممثلة الأميريكية سلمى قد أثارت الجدل مؤخرًا حولها بعد نشرها أيضا صورة لها عبر حسابها الخاص في الإنستغرام ظهرت فيها بالحمام وهى عارية تمامًا بالجزء العلوي وكتبت معلقة ،"عندما تنتهي الحفلة".