اعلنت الامم المتحدة ان ما لايقل عن ثمانية الاف من المواطنين العزل في افغانستان لاقي مصرعهم او اصابتهم في عام 2019 لحتي اللحظة.

وأفادت بعثة الأمم المتحدة لتقديم المساعدة في أفغانستان (يوناما) في تقرير جديد لها أنه خلال عام 2019، قتل 2563 مدنيا وجرح 5676 آخرون.


وأعربت بعثة الأمم المتحدة عن "القلق الشديد تجاه هذا المستوى غير المسبوق من العنف الذي يطال المدنيين الافغان".

وأشارت البعثة أن الأشهر الثلاثة الاخيرة وحدها سجلت أكثر من 4300 ضحية للعنف من المدنيين، وأكثر من ربع ذلك العدد سقطوا قتلى.

وأضافت البعثة إلى وجود ارتفاع كبير بنسبة 40% على الحصيلة التي سجلتها البعثة خلال الفترة نفسها من العام الماضي.

ووذكرت البعثة ايضا في بيانها : "هذا هو أكبر عدد يتم تسجيله لضحايا العنف من المدنيين خلال ربع سنة منذ بدء عملية توثيق الضحايا في 2009".

وقالت البعثة ان السبب الرئيسي لوقوع العدد الكبير من الضحايا الى "التفجيرات بالعبوات الناسفة من جانب القوى المناهضة للحكومة ولاسيما طالبان".