7 أعراض لاضطراب الهرمونات بعد الأربعين .. تعرفي عليهم
فترة اضطرابات الهرمونات

في بداية المقال ، نتمنى لجميع النساء الصحة والعافية. يتعرض موضوعنا اليوم للعديد من النساء بعد سن الأربعين ، لذلك سوف نتعرف على بعض الأعراض التي تضر بالاضطرابات الهرمونية ، حيث أن معظم النساء يتعرضن للعديد من الاضطرابات الهرمونية بعد سن الأربعين. والعلاج المناسب لتغييراتها يساعد النساء على التغلب على عواقبها.

مع تقدم المرأة في العمر ، تحدث تغيرات هرمونية في الجسم. ضع في اعتبارك أنه خلال سنوات الإنجاب ، يكون لدى معظم النساء هرمونات ودورات متوازنة تحدث بانتظام وكما هو متوقع ، ولكن بحلول سن الأربعين ، تبدأ الهرمونات في التغيير ويمكن أن تسبب أعراضًا غير مريحة , وإذا كنت امرأة تبلغ من العمر 40 عامًا ، فإن معرفة أعراض انقطاع الطمث وما يمكنك فعله لإعادة التوازن إلى هرموناتك يمكن أن يساعدك على التحكم في صحتك العاطفية والجسدية.


ما هي فترة اضطرابات الهرمونات؟

يمكن أن تبدأ هذه الفترة، التي يٌطلق عليها أيضاً "ما قبل انقطاع الطمث"، في أواخر الثلاثينيات أو أوائل الأربعينيات، وخلال هذا الوقت، يتباطأ إنتاج البويضات وتتغير الهرمونات، وفي المقام الأول، يتضاءل إنتاج هرموني الإستروجين والبروجسترون، وتصبح الدورات الشهرية غير منتظمة. وهذه هي السنوات التي تسبق انقطاع الطمث، إذ يحدث انقطاع الطمث عندما يتوقف إنتاج البويضات تماماً.
وتستمر فترة ما قبل انقطاع الطمث عادة حوالي أربع سنوات، ولكن يمكن أن تصل إلى بضعة أشهر أو قد تصل إلى عشر سنوات، وتنتهي فترة ما قبل انقطاع الطمث عندما يمر على المرأة عام كامل دون دورة شهرية.

ما هي أعراض اضطرابات الهرمونات بعد الأربعين؟

يزداد نزيف الرحم خلال الدورة الشهرية في فترة اضطرابات الهرمونات بسبب التغييرات التي تحدث في الجسم و تختلف أعراض انقطاع الطمث من امرأة إلى أخرى، وتتضمن بعض الأعراض النموذجية ما يلي:

1.دورة شهرية غير منتظمة

قد يكون طول الفترة الزمنية بين الدورات الشهرية أطول من المعتاد، أو قد يكون الوقت بينها أقصر من المعتاد، وتنتهي فترة اضطرابات الهرمونات عندما تنقطع الدورة الشهرية تماماً.

2.الهبات الساخنة

تحدث الهبات الساخنة عندما يتعرّض الجسم لشعور مفاجئ بالحرارة، ويحدث هذا لأنَّ الأوعية الدموية القريبة من الوجه تنفتح، مما يسبب التعرّق المفرط، وقد تكون الهبات الساخنة مصحوبة بقشعريرة وسرعة دقات القلب، وبعض النساء يعانين من الهبات الساخنة في سن اليأس، وبعضهن يستمررن في ذلك لسنوات بعد ذلك.

3.التعرق الليلي

التعرق الليلي مثل الهبات الساخنة، لكنه يحدث في الليل أثناء النوم، وقد تستيقظ المرأة التي تعاني من التعرق الليلي وهي مغمورة بالعرق، ويكون التعرق من هذا النوع أكثر شدّة من نوع التعرق الذي قد يحدث إذا نام شخص ما في غرفة دافئة أو مع الكثير من البطانيات.

4.النوم المتقطع

قد تعاني النساء في فترة الاضطرابات الهرمونية من الأرق أو تغيير عام في دورات النوم الطبيعية.

5.نزيف الرحم

قد يزداد نزيف الرحم خلال الدورة الشهرية في فترة اضطرابات الهرمونات بسبب التغييرات الهرمونية التي تحدث في الجسم.

6.جفاف المهبل

يمكن أن يسبب جفاف المهبل مشاكل وعدم راحة في هذه المنطقة، والتي يمكن أن تترجم إلى ألم أثناء العلاقة الزوجية.

7.ضعف الذاكرة

يعاني بعض النساء من ضعف الذاكرة قصيرة المدى نتيجة اضطرابات الهرمونات بعد الأربعين


هل يوجد علاج لاضطرابات الهرمونات بعد سن الأربعين؟

العديد من الأطباء لديهم توصيات مختلفة لعلاج الاضطرابات الهرمونية بعد سن الأربعين. يمكن أن تساعد التغييرات في النظام الغذائي والتمارين الرياضية والمكملات العشبية والرعاية الذاتية في إدارة أعراض انقطاع الطمث بشكل أفضل.


أخيرًا ، كن مطمئنًا أن العديد من النساء قد يستجيبن لعلاجات عدم التوازن الهرموني التي تحل محل الهرمونات التي انخفضت بسبب الاختلالات الهرمونية التي تحدث حول سن الأربعين ، وهذا النوع من العلاج يتضمن مكملًا بيولوجيًا (هرمونات تحدث بشكل طبيعي مماثلة لتلك التي ينتجها جسمك. ). نظرًا لأن الهرمونات المتطابقة بيولوجيًا تحاكي هرموناتك الطبيعية ، فإنها تساعدك على الشعور كما كنت تفعل قبل حدوث التغيرات الهرمونية.كما يوصي الأطباء باتباع نظام غذائي مفيد خلال هذا الوقت لمساعدة جسمك على إدارة هذه الاضطرابات بشكل جيد.