التخطي إلى المحتوى
الداعية الإسلامى مبروك عطية
الداعية الإسلامى مبروك عطية

أنباء هامة وعاجلة عن آخر تطورات الحالة الصحية للداعية الإسلامى مبروك عطية ، ومايتعرض له من عملية بتر .

هذا وقد كشف نجله الدكتور هاني مبروك، أن والده خرج من المستشفى وحالته الصحية مستقرة في الوقت الحالي، وأشار إلى أنه دخل المستشفى لإجراء عملية بتر في إحدى أصابع قدمة اليسرى نتيجة مضاعات السكر وضيق الأوعية الدموية.


وأوضح " هاني" أن الدكتور مبروك عطية انتهى من تصوير برنامجه الذي سيتم عرض خلال شهر رمضان المبارك، ولن تؤثر الوعكة الصحية على ظهور البرنامج بشكل يومي.


وفاجأ الدكتور مبروك عطية متابعيه على مواقع التواصل الاجتماعي، باستعداده لإجراء عملية جراحية امس السبت بإحدى المستشفيات، وطلب من جمهوره الدعاء له، وكان حريصاً على طمأنة محبيه على صحته حيث نشر مقطع فيديو له من داخل المستشفى .

جدير بالذكر أن مبروك عطية كشف عن تفاصيل العملية حيث أكد أنه كان يعاني من مرض السكر وأصيب بمشكلة الإصبع السكري وحاول حل الأزمة بالعلاج لكن الأمر فشل ووصل إلى ضرورة إجراء عملية جراحية.

وقال مبروك عطية :" الصابع السكري فشل معه العلاج، والدكاترة بين كحته أو بتره.. أنا مش خايف وأسألكم الدعاء".

وتابع مبروك عطية :" قولت لبناتي نحمد ربنا أن عندنا علاج ومنكبرش الموضوع ونرضى باللي هيجرى " .

وصباح أمس السبت، خرج مبروك عطية لمتابعيه في بث مباشر على حسابه على فيسبوك، وطلب من محبيه الدعاء له فقط ولم يطل في الحديث أو يتطرق لأي أمور أخرى بل اكتفى بمتابعة جمهوره ومحبيه لحالته الصحية أثناء تواجده في المستشفى .

كما نشر على حسابه صور له من المستشفى برفقة بناته وأقاربه وهو مرتدياً عباءته جالساً على سريره بالمستشفى ويستعد للعملية ببعض الفحوصات .

وبعد الاستعداد وقبل لحظات من دخول غرفة العمليات، نشر حساب مبروك عطية صور له وهو بملابس العمليات وكتب عليها :" في الطريق إلى غرفة العمليات والله المستعان".