المنتخب يبحث عن الثقة المفقودة أمام كولومبيا
المنتخب يبحث عن الثقة المفقودة أمام كولومبيا

المنتخب يبحث عن الثقة المفقودة أمام كولومبيا صحيفة أخبارنا نقلا عن المصرى اليوم ننشر لكم المنتخب يبحث عن الثقة المفقودة أمام كولومبيا، المنتخب يبحث عن الثقة المفقودة أمام كولومبيا ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا صحيفة أخبارنا ونبدء مع الخبر الابرز، المنتخب يبحث عن الثقة المفقودة أمام كولومبيا.

صحيفة أخبارنا شاهد أخبار الدوريات في يوم .. اشترك الآن

يدخل المنتخب الوطنى الأول، فى التاسعة والربع من مساء اليوم «الجمعة» بتوقيت القاهرة، مباراة مهمة عندما يلتقى المنتخب الكولومبى على ملعب أتليتى آزورى دى بمدينة بيرجمو الإيطالية وذلك فى إطار استعدادات الفراعنة لخوض منافسات كأس العالم 2018 التى ستنطلق يوم 14 يونيو الجارى، بروسيا ضمن المجموعة الأولى التى تضم منتخبات مصر وروسيا، وأوروجواى، والسعودية.

تحظى مباراة الليلة التى تعد الرابعة للمنتخب الوطنى، بأهمية خاصة بالرغم من كونها ودية، وذلك لرغبة هيكتور كوبر، المدير الفنى فى إعادة الثقة عند اللاعبين مرة أخرى بسبب النتائج السيئة للمنتخب خلال مواجهاته الأخيرة بعدما خسر من البرتغال 1/2 وتعادل مع اليونان سلبياً، كما تعادل مع الكويت 1/1 ما وضع الجهاز الفنى واللاعبين تحت سهام النقد خوفاً من استمرار حالة التراجع الفنى للمنتخب خلال مشواره بالمونديال، فضلا عن الانتقادات التى طالت كوبر بسبب طريقته الدفاعية وفشله فى إحداث طفرة على أداء اللاعبين خصوصا خلال المباريات التى يغيب فيها محمد صلاح عن التشكيلة.

ويخوض المنتخب مباراة الليلة تحت شعار«البحث عن الثقة المفقودة» وحسم مصير عدد من الوجوه الجديدة قبل إعلان القائمة النهائية للمنتخب وإرسالها للفيفا يوم 4 يونيو الجارى، ومن المقرر أن تشهد تشكيلة المنتخب التى ستخوض مباراة اليوم عددا من التغييرات فى التشكيل الأساسى من بداية اللقاء والاعتماد على عناصر الخبرة على مدار الشوطين، خاصة أن كوبر يرغب فى الرد على منتقديه الذين هاجموه بسبب اعتماده على محمد صلاح فى المباريات، بجانب تسمية المنتخب بـ «منتخب صلاح»، ويأمل فى تجربة الخطة التى قام بتدريب اللاعبين عليها خلال الأيام الماضية بدون صلاح الذى تأكد غيابه عن مواجهتى كولومبيا وبلجيكا الوديتين بسبب إصابته فى الكتف، كما يغيب أيضا عن مواجهة الليلة محمد الننى لعدم جاهزيته فنيا بالرغم من شفائه من الإصابة التى تعرض لها بتمزق فى أربطة الكاحل والتى تسببت فى غيابه عن ودية الكويت الأخيرة، فضلا عن تحذير الجهاز الطبى بعدم المجازفة فى الدفع بنجم أرسنال، لحين اكتمال شفائه ووصوله للفورمة التى تساعده على الظهور بمستوى جيد خلال المباريات.

وينتظر أن يدخل المنتخب المباراة بتشكيل مكون من محمد الشناوى فى حراسة المرمى، وعلى جبر وسعد سمير وعمر جابر وأيمن أشرف وطارق حامد ومحمد عبد العزيز وعبد الله السعيد وتريزيجيه وشيكابالا وأحمد حسن كوكا.

على الجانب الآخر، يسعى منتخب كولومبيا الذى يقوده خوسيه بيكرمان، للخروج بأكبر استفادة من التجربة الودية التى تأتى قبل أيام من بدء المونديال الذى تلعب كولومبيا فيه ضمن المجموعة الثامنة برفقة منتخبات بولندا والسنغال واليابان، وحرص المدير الفنى منذ وصول المنتخب إلى ميلان الإيطالية على رفع معدلات اللياقة البدنية للاعبين بجانب التركيز على بعض الجمل الفنية التى تعتمد على التمرير السريع والعرضيات التى تعتبر أحد الأسلحة التى يعتمد عليها المنتخب اللاتينى الملقب بـالـ«كافيتيروس» لتسجيل الأهداف، كما طلب بيكرمان من لاعبيه التعامل مع المباراة بجدية لكونها أمام منتخب قوى تأهل للمونديال ووصيف القارة السمراء

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع صحيفة أخبارنا . صحيفة أخبارنا، المنتخب يبحث عن الثقة المفقودة أمام كولومبيا، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : المصرى اليوم