بعد رحيل الملكة اليزابيث الثانيه.. دولتان تعترفان رسميا بتشارلز الثالث ملكا لهما
الملك تشارلز الثالث

بعد أن توج ملك رسمي لبريطانيا ودول الكومنولث أصدرت كل من أستراليا ونيوزيلندا اعترافهما بـ تشارلز الثالث ملك رسمي لهما فى احتفالات أقيمت اليوم الأحد فى عاصمتي البلدين وفقا لما نشره موقع وكاله"رويترز" للأخبار وفى نيوزيلندا تم إعلان تشارلز ملك بعد الملكه إليزابيث الثانيه التى توفيت يوم الخميس عن عمر 96 عام وذلك فى جلسه في البرلمان فى ويلينجتون، كما قالت رئيسه الوزراء النيوزيلنديه "جاسيندا أرديرن" ذاكره من خطوات البرلمان إن "الحدث يعترف بنجل الملكه جلاله الملك تشارلز الثالث كملك لنا" وأخبرت حشد من الجماهير أنه فى فتره وفاة الملكه دخلت نيوزيلندا فتره تغيير وقالت "أن الملك تشارلز أظهر باستمرار عنايه عميقة بشعبنا"

اعلان استراليا أن الملك تشارلز رئيس للدوله

في أستراليا أعلن الحاكم العام "ديفيد هيرلي" ممثل العاهل البريطاني في أستراليا الملك تشارلز رئيس للدوله فى مبنى البرلمان فى كانبيرا وتميز الإعلان بإطلاق 21 طلقه تحيه احتفالا بالملك الجديد

اليوم الوطني للحداد على الملكه اليزابيث

العاهل البريطانى هو رئيس الدوله فى أستراليا ونيوزيلندا من بين 14 مملكه من خارج المملكه المتحده على الرغم من أن الدور احتفالي بنسبه كبيره وفي وقت سابق قال رئيس الوزراء الأسترالي أنتوني ألبانيز إن "اليوم الوطني للحداد على الملكة سيكون في 22 سبتمبر، على أن يكون اليوم عطله رسميه

كما أضاف ألبانيز إنه سيسافر إلى لندن يوم الخميس لحضور جنازه الملكة في 19 سبتمبر ثم سيعود إلى أستراليا في 21 سبتمبر وقال لتلفزيون ايه.بي.سي "بعد ذلك من المقرر أن يكون يوم الحداد الوطني ويوم التأبين في اليوم التالى"

و ذكر ألبانيز إن أستراليا عرضت نقل 10 من نظرائه في جزر المحيط الهادئ وكبار الشخصيات النيوزيلنديه إلى بريطانيا لحضور جنازه الملكه وردا على سؤال حول الطريقه التي سينظر بها الأستراليون إلى الملك الجديد

وذكر ألبانيز إن "الملك تشارلز سيضطر إلى شق طريقه الخاص" وكبرهان على الاحترام تم رفع الأعلام الوطنيخ في أستراليا وتم تعليق البرلمان وتم عرض صور عملاقه للملكخ على أشرعة دار الأوبرا في سيدنى