الإمارات تمنح الإقامة الذهبيةلـ 6 فئات جديدة من المقيمين

أعلنت دولة الإمارات عن منح الإقامة الذهبية  لـ٦ فئات جديدة من المقيمين الأجانب قريبا، وفتحت تقديم الطلبات للحصول على الإقامة طويلة الأمد.

منح الإقامة الذهبية طويلة الأمد لـ ٦ فئات جديدة من المقيمين

أعلن موقع رسمي تابع لجهة حكومية إماراتية قبل ساعات قليلة عن اتجاه الدولة لفتح باب تقديم طلبات الأجانب الراغبين في الحصول على الإقامة الذهبية خلال وقت قريب، لفئات جديدة في أبوظبي.

مدة الإقامة الذهبية للفئات الجديدة

وكشف الموقع أن مدة الإقامة الذهبية طويلة الأمد الممنوحة لمن تتم الموافقة على طلباتهم من الفئات الستة الجديدة سوف تكون 10 سنوات.

المرشحين للحصول على الإقامة الذهبية في الإمارات لمدة ١٠ سنوات سابقا

تمنح أبو ظبي الإقامة الذهبية طويلة الأمد لكل من:
( المستثمرين والمبتكرين وأصحاب المواهب الذين يرغبون في العيش والعمل والنمو في أبو ظبي وللمهنيين والباحثين في مجالات العلوم كالأطباء والمتخصّصين والعلماء والمخترعين، وكذلك الموهوبين والمبدعين والرياضيين وبالإضافة إلى أصحاب الشركات الناشئة وكما يحصل عليها أيضا المستثمرين العقاريين في أبو ظبي).

الفئات ال٦ الجديدة من المقيمين المرشحون للحصول على الإقامة الذهبية في الإمارات

أولا: نخبة الباحثين ورجال الدين:
بشرط الحصول على توصية من وزارة الثقافة والشباب، أو الحصول على توصية من السلطات المحلية المختصة.
ثانيا: المتخصصون المميزون في الصناعة وقطاعات الثورة الصناعية الرابعة:
في حالة الحصول على توصية من وزارة الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة أو من السلطات المحلية المختصة.
ثالثا: خبراء الرعاية الصحية المميّزين:
بشرط حصولهم على توصية من وزارة الصحة ووقاية المجتمع أو دائرة الصحة في أبوظبي،
وحصولهم على رخصة سارية المفعول للعمل في الإمارات.
رابعا: المتخصصين في المجالات التعليمية:
تم وضع شرطان لحصول هذ الفئة على الإقامة الذهبية وهما (حصولهم على توصية من وزارة التربية والتعليم أو دائرة التعليم والمعرفة بأبوظبي، وحصولهم على رخصة سارية المفعول للعمل في أبوظبي أو الإمارات.
خامسا: النوابغ من المواهب في المجالات المهمة الأخرى:
واشترطت الإمارات حصولهم على موافقة أو توصية من السلطات الاتحادية أو المحلية المختصة.
سادسا: أصحاب المواهب في التكنولوجيا الرقمية:
بشرط حصولهم على توصية من مجلس الإمارات للذكاء الاصطناعي والتعاملات الرقمية أو السلطات المحلية المعنية.

إنضم لقناتنا على تيليجرام